عاجل
صحيفة أسيوط

تناول الماء والمشروبات الساخنة ضرورة في فصل الشتاء

13

 

قالت الدكتورة ام سلمة سليمان عبدالله استشاري طب الاسرة، في مركز عمر بن الخطاب الصحي بمؤسسة الرعاية الصحية الاولية، ان احتياج الانسان للماء والسوائل في فصل الشتاء قد يقل ولكن لا يختلف بقدر كبير عن فصل الصيف، انما تؤثر عليه حرارة الجو وما يصاحبها من تعرق وتبخر لسوائل الجسم. وخير مُعين على تناول ما نحتاجه من ماء وسوائل هو اتباع روتين لشرب الماء يومياً يُغطي ما يحتاجه الجسم (وهو ما يعادل اثنين لتر الى اثنين ونصف لتر خلال اليوم للشخص البالغ قابلة للزيادة بحسب الوزن والنشاط اليومي) دون الركون للإحساس بالعطش وحده.

وفي فصل الشتاء فإن البرودة تُنسينا حر الصيف وتُساعدنا على زيادة النشاط وتجعلنا نترقب بحذر مشكلات البرد والانفلونزا والعدوى، يتغير فيها تفاصيل النظام اليومي كثيراً عن الصيف ومن أهم هذه التغييرات تناولنا للسوائل والمشروبات الساخنة وهنا نستعرض بعض الفوائد لهذه المشروبات لتُعيننا على الاختيار، ومن الملاحظ خلال فصل الشتاء أن كثيرا من الناس يغفل عن تناول الاحتياج اليومي من الماء والسوائل، ذلك لأن برودة الجو تقلل الاحساس بالعطش والحاجة لشرب الماء.

السوائل الدافئة والشتاء

وتلعب السوائل الدافئة دورا كبيرا في فصل الشتاء لمساعدتنا على التغلب على البرد بتدفئة الجسم وخلق راحة واسترخاء خلال اليوم ويمكننا ان نستعرض بعض الامثلة لهذه المشروبات وفوائدها الاخرى بجانب امداد الجسم بجزء من احتياجه اليومي للسوائل الى جانب الشعور بالدفء، ولعل اول واهم هذه المشروبات دائماً هو الماء الذي يعمل على ترطيب الجسم وتأمين نشاط وفاعلية الخلايا جميعها بما فيها المناعية منها، كما انه يدعم الصحة العامة للجسم والعضلات.


ثانياً، الشاي بشقيه الاخضر والاسود بدون الحليب والشاي خالي الكافيين، حيث ان للشاي الاخضر والاسود خصائص مضادة للأكسدة تعمل على تجديد الخلايا وتعزيز المناعة وتخفيف التهاب الحلق وانسداد الانف، كما انه يعمل كمضاد للفيروسات ويساعد الجسم في محاربتها والتغلب عليها.


اما انواع الشاي الخالية من الكافيين التي تشترك جميعا في انها تساعد الجسم على الاسترخاء بجانب فوائد اخرى نستعرض جزءًا منها: شاي البابونج من المشروبات التي تريح المعدة وتساعد على تخفيف الالتهابات المعوية، وشاي النعناع الذي يعمل على انعاش النَفَس وتقليل الألم الناتج عن الصداع ويريح الجهاز الهضمي من تجمع الغازات، جنباً إلى جنب مع دوره كمضاد للفيروسات والبكتيريا.


وتضيف الدكتورة ام سلمة سليمان عبدالله ان شاي اليانسون وهو من النباتات العطرية يعتبر مهدئا للسعال ومخففا لانتفاخ البطن والغازات.

وكذلك شاي المرمية له دور كبير في تخفيف التهابات الفم والحلق ومحاربة اعراض البرد، وايضا شاي الزعتر فهو مشروب غني بفيتامينات أ و ج التي تساعد في الشفاء من نزلات البرد.

تهدئة الأغشية المخاطية

كما ان الحساء الساخن له فوائد كثيرة خلال موسم الشتاء كحساء الدجاج أو حساء الخضراوات حيث يعمل على تهدئة الاغشية المخاطية وتلطيف آلام الحلق، واضافة شرائح البرتقال والليمون للمشروبات الساخنة تحد من الأرق والوتر، ويمكن إضافة بهارات مثل القرفة والهيل والقرنفل وجوزة الطيب وتُعتبر مُقشعات طبيعية تخفف من أعراض البرد.

وهنالك أيضاً شاي الكاموميل ومَغلي اوراق الجوافة وغيرها كلها لها فوائد بجانب تعزيز الشعور بالدفء والاسترخاء.

اخيراً إلى جانب الاهتمام بشرب الماء والمشروبات الدافئة يجب ألا نغفل الأخد بأسباب الوقاية من العدوى، واتباع نمط حياة صحي متوازن من حيث التغذية السليمة وممارسة الرياضة، والاستعانة بمشورة الطبيب للحصول على موسم شتوي ممتع مليء بالعافية.

اترك تعليقا