عاجل
صحيفة أسيوط

الملخص- في “حبر سري”.. محمود الليثي: بقيت نجم ومش هتضرب تاني.. وأمينة: محمد رمضان هو ويل سميث العرب | خبر

47


حل النجمين محمود الليثي وأمينة ضيفان على أسما إبراهيم في برنامج “حبر سري” عبر قناة القاهرة والناس، في حلقة استثنائية بمناسبة الاحتفال برأس السنة الميلادية.

تحدث محمود الليثي وأمينة عن الغناء الشعبي وحياتهم الشخصية وتجاربهم الفنية في التمثيل.

نرشح لك- رامي جمال: عمرو دياب هو مثلنا الأعلى ومحدش يقدر ينافسه

فيما يلي نستعرض أبرز تصريحات محمود الليثي وأمينة في برنامج “حبر سري”.

محمود الليثي

– مهرجان شيماء ظاهرة وهتعدي، الأغنية مفيهاش ولا أي حاجة.

– لا أغني من أجل التريند، اهتم بكل الناس لأن حيث احترفت الغناء لم يكن هناك وجود ليوتيوب، وهناك فنانين يشتروا مشاهدات لأعمالهم في الوقت الحالي.

– مشاهد ضربي في الأفلام ليست حقيقية، كانت دعابة في أفلام السبكي، والجمهور أحبها وضحك عليها، لكن الآن أصبحت نجم ولن أقبل بتكرارها.

– محمد رمضان هو “نجم النجوم” في المصداقية على الشاشة، وهو ناجح وأحب متابعة أعماله كممثل.

– لا يمكن لأحد إنكار نجاح محمد رمضان في تقديم أغاني المهرجانات.

– شائعات شربي للخمور غير قابلة للتصديق، لأنني لا أدخن أو أشرب الخمر أو حتى أسهر في الأماكن العامة.

– لم أتزوج صوفينار، “مراتي عندي بالدنيا” وسنبقى سويا حتى الموت.

– الشائعات تزعجني، لأنني لا أريد سوى العمل وتقديم الأغاني الجيدة، لكن الاستماع للشائعات وكلام الناس سواء كان بالخير أو السوء لن ينتج عنه سوف تعطيلي.

– مطربيني المفضلين هما أحمد عدوية وحسن الأسمر، وهم بالنسبة لي عظماء الطرب الشعبي.

– أقرب أصدقائي في الوسط الفني هو كريم محمود عبد العزيز، أحبه شخصيا وفنيا، وهو أكثر فنان أشعر بالراحة في الحديث معه، كذلك اعتز بعلاقتي مع محمد إمام ومحمد محمود عبد العزيز، لكن كريم هو الأقرب لقلبي.

– لو لم أكن مطربا شعبيا لوددت أن أصبح طيارا، وأتمنى أن يصبح أحد أبنائي طيار.

أمينة

– نادمة بشدة على تركي كلية الحقوق بجامعة الإسكندرية للالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية،” أكبر غلطة ارتكبتها، كنت ممكن أكون فى حياة وحالة تانية غير اللى عايشاها دلوقتي”.

– أفضل ما حدث لي في حياتي هو مقابلة زوجي علاء وانجابنا للأطفال.

– كان من الممكن أن أصبح محامية لأنني كنت طالبة جيدة في كلية الحقوق، لكن “الغناء بيكسب أكتر من المحاماة”.

– لو اتجهت لإنتاج الأغاني الشعبية سأتعاون مع شيرين عبد الوهاب لأن صوتها مناسب لتلك الأغاني.

– لم أجرى أي عمليات تجميل، اكتفيت بإصلاح أسناني، وحقنت وجهي بـ “فيلر”، وبسببه ظللت أنتظر لمدة عامين ونصف أي طبيب تجميل “يسيحهولي”، لأنني أخاف من العمليات والحقن “وفين وفين لما أروح للحلاق”.

– محمد رمضان مكسر الدنيا في التمثيل، ويصنف في أمريكا كمغني راب، وهو ويل سميث العرب.

– أصوات بعض مؤدين المهرجانات جيدة، وأحيانا أؤدي أجزاء من المهرجانات التي تعجبني في الحفلات.

– لا يوجد لدي موقف معارض للمهرجانات، مشكلتي مع الكلمات الخارجة، لذلك أؤيد الإجراءات المتخذة ضد مقدمي تلك الأعمال.

– الخلاف الذي وقع بين رضا البحراوي وحسن شاكوش كان لا يصح، خاصة أنه تم بشكل علني أمام الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأتمنى حل الأزمة.

– أقرب الفنانات لي هن وفاء عامر وآيتن عامر، فيفي عبده، مي كساب، زينة ورنا سماحة، أشعر أن لدى الكثير من الصديقات في الوسط الفني.

– كنت أحب أن أصبح لاعبة كونغ فو لو لم احترف الغناء، كنت أمارس اللعبة لكن اعتزلت بعد مباراة مع لاعبة أوغندية ضربتني ضربة مبرحة.

– المقلب الذي تعرضت له في برنامج “رامز واكل الجو” كان حقيقيا، ولم أكن أعرف أن الشخص الذي يحدثني رامز جلال أو أنني أشارك في برنامج للمقالب.

لا يفوتك- نجوم أحببناهم لن يحضروا معنا 2022 أخذوا معهم جزءا من قلبونا وذكرياتنا

اقرأ أيضا:

مصطفى قمر يطمئن الجمهور: الحادثة كبيرة لكن ربنا ستر

بسبب سوء الأحوال الجوية.. تأجيل حفل ويجز في رأس السنة

الملخص- أنغام مع أبلة فاهيتا: اعتزل الغناء في حالة واحدة ولا أحب مناداتي بهذا اللقب

رامي جمال: غير راضي عما حققته وأحتاج لمواكبة تطور ذوق الجمهور

حمل آبلكيشن FilFan … و(عيش وسط النجوم)

جوجل بلاي| https://bit.ly/3c7eHNk

آب ستور| https://apple.co/3cc0hvm

هواوي آب جاليري| https://bit.ly/3wSqoRC

اترك تعليقا