عاجل
صحيفة أسيوط

أعطينا 70 ألف جرعة معززة.. ولا صحة لشائعات الوفيات بسببها في قطر 

21

كشف الدكتور يوسف المسلماني المدير الطبي لمستشفى حمد العام عن إعطاء 70 ألف من الجرعة الثالثة، بدون أي أعراض جانبية خطيرة أو دخول للمستشفى أو وفيات وفق الادعاءات والشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي ، مشيراً إلى أن وزارة الصحة تعتمد الشفافية وجاهزة لأي سؤال .

وقال الدكتور يوسف المسلماني – في مقابلة مع تليفزيون قطر الأربعاء – إن إقرار الجرعة الثالثة في قطر تم بناؤه على أساس أبحاث علمية، مشدداً على أن المناعة ضد كوفيد – 19 بدأت تقل بعد 6 شهور من الجرعة الثانية، وأصبح المطعمون معروضون للإصابة بالفيروس، وليس طبعاً مثل من لم يحصلوا على أي تطعيم، ولذلك ننصح بالجرعة الثالثة ونشجع عليها لكي يحصل الجسم على مناعة إضافية.

ورداً على شائعات الجرعة الثالثة، قال المدير الطبي لمستشفى حمد العام : نأسف أن يذهب البعض للجهات غير الموثوقة لأخذ المعلومات، مشيراً إلى أنه في قطر ودول العالم هناك متحدث رسمي ومصدر موثوق فيه وهو وزارة الصحة.

السفر  

وبالنسبة لتأثير الجرعة الثالثة على سياسة السفر والعودة، قال الدكتور يوسف المسلماني : إننا نضمن حماية المجتمع من خلال اتباع الإجراءات الاحترازية مثل الكمام والتباعد الاجتماعي بالإضافة إلى التطعيم، ولكي نحافظ على نسبة 90% من مناعة المجتمع ضد الموجات الثالثة والرابعة من كورونا في العالم فإننا لا نريدك أن تسافر إلى دولة أخرى بها موجات ثالثة أو رابعة من الفيروس بدون جرعة معززة ثالثة .

احتراز 

وأوضح أن الحماية بعد الجرعة الثانية مدتها سنة كاملة وإذا لم يمر عام ينطبق عليك نظام المطعم وامتيازاته ونحن لا نمنع السفر وإنما نحفز ونشجع الناس على أخذ الجرعة الثالثة .

وحول الإطار الذهبي لاحتراز، أشار د. المسلماني إلى أن صلاحية الجرعة الثانية لاحتراز بقرار اللجنة الاستراتيجية بوزارة الصحة يمتد إلى سنة واحدة، لافتاً إلى أن احتراز نظام إلكتروني ومن يوم الحصول على الجرعة الثانية وبعد مرور 12 شهرا بالظبط يختفي الإطار الذهبي لاحتراز ويعني أن الشخص لا يحمي نفسه أو مجتمعه من الفيروس .

أعراض جانبية وخلط اللقاحات 

وقال الدكتور يوسف المسلماني إنه حصل على الجرعة الثالثة منذ شهر ولم يحدث له أي شيء ، وأعراض الجرعة الثالثة ألم بسيط وثقل في الذراع .

وعن اللقاح المتوافر للجرعة الثالثة، قال الدكتور يوسف المسلماني إنه يمكن أخذ لقاح فايزر أو موديرنا حتى للناس المطعمين باسترزينكا، ولا مانع من خلط الجرعات، وهناك مؤسسات علمية اكتشفت أن خلط الجرعات يساعد على مناعة أكثر، كما أن هناك دولا خلطت التطعيمات بلا ضرر .

وأكد المسلماني أن شركة فايزر أخذت الموافقة على الجرعة الثالثة من إدارة الغذاء والدواء من الولايات المتحدة الأمريكية  وراجعنا الدول التي أخذت الجرعة الثالثة وتأكدنا على عدم ضررها، مشدداً على أن هناك  لجنة علمية للتأكد من الأبحاث ولجنة استراتيجية تأخذ القرارات  

الجرعة الثالثة للأطفال 

وحول الجرعة الثالثة للأطفال، قال الدكتور يوسف المسلماني إنه حتى الآن نتحدث عن الجرعتين الأولى والثانية، مشيراً إلى أن تطعيم الأطفال قادم لدولة قطر .

اترك تعليقا