Verification: a6ffe190ab3e84dd

رائحة القهوة العربية تفوح من 100 ألف شجرة

0

تشهد زراعة البن بجازان تزايدا ملحوظا وبنسب تجاوزت الـ 100% خلال العام الحالي مقارنة بالعام السابق في حين بلغ إنتاج المحافظة من البن هذا العام نحو 306 أطنان، ويشكل البن، ميزة نسبية فريدة للمنطقة، حيث ينتشر في جميع المحافظات الجبلية «الدائر ، وهروب ، والعارضة ، وفيفا ، والعيدابي ، والريث»، ما يزيد عن 100 ألف شجرة بن مثمرة.

وسعت وزارة البيئة المياه والزراعة بخطى حثيثة نحو الاستفادة من شجرة البن في إيجاد بيئة اقتصادية تسهم في تنويع مصادر الدخل لدى سكان المحافظات الجبلية وتحقيق استدامته في ظل ما يشهده العالم من تغيرات وتحديات على الأصعدة كافة، من خلال العمل على تطوير برنامج التنمية الريفية الزراعية المستدامة في المملكة، وانطلاقاً من «رؤية 2030»، من أجل تحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية متوازنة، ورفع الكفاءة والاستفادة المثلى من الموارد الطبيعية الزراعية والمائية المتجددة, والميز النسبية في المناطق المختلفة حسب الموارد الطبيعية والإمكانات الزراعية وعدد السكان. ويستهدف البرنامج الذي تبنته الوزارة عدداً من القطاعات الواعدة ذات الميزة النسبية للمنتجين الزراعيين، من خلال إطلاق ثمانية برامج فرعية لكل قطاع منها تطوير وإنتاج وتصنيع وتسويق «البن العربي» للوصول إلى رفع الكفاءة الإنتاجية لمحصول البن ليصل إلى سبعة آلاف طن سنوياً بنهاية 2025م.

وتسعى المملكة لجعل منطقة جازان مصدرًا مهمًا لإنتاج البن، وخصوا البن الخولاني الذي يمتاز بالجودة عن بقية الأنواع، وتحقيق الاكتفاء الذاتي منه وتصدير الفائض عالمياً دعماً للاقتصاد الوطني وفق رؤية 2030،كما تسعى لتوثيق البن الخولاني في المحافظات الجبلية بمنطقة جازان، بكل من محافظة الريث ومحافظة الداير بني مالك بغرض تسجيله في المنظمة العالمية للتراث «اليونسكو»، وسيكون تسجيله داعماً قوياً لتحقيق إنتاج أكبر يصل بالبن الخولاني إلى العالمية.

العبادة : دعم 30 ألف مزارع

أوضح وكيل الوزارة للزراعة المهندس أحمد العيادة، أن الوزارة قدمت الدعم لتعزيز إنتاج البن في مناطق جازان والباحة وعسير جنوب غرب المملكة، وأطلقت برنامج التنمية الريفية الزراعية المستدامة وجعلت من أهم مستهدفاته تطوير زراعة البن وتنميته، ودعمت 30 ألف مزارع.

وبيَّن أن الوزارة بدأت بتنفيذ المرحلة الأولى من مشروع تقديم المساعدة الفنية لصغار المزارعين في منطقة جازان بالتعاون مع الصندوق الدولي للتنمية الزراعية «إيفاد»، لتعزيز إنتاج محصول البن في المدرجات الزراعية عبر إنشاء 60 مزرعة نموذجية للبن، بهدف تعزيز الأمن الغذائي في المناطق الريفية، وزيادة الإنتاج الزراعي، والاستفادة من مصادر المياه المتجددة، وتعزيز الإنتاجية والربحية للمزارعين.

وأفاد العيادة أن العمل التنفيذي في المشروع تضمن زراعة شتلات حديثة بالطرق العلمية الصحيحة، وتطبيق برامج مكافحة وتسميد متطورة، إضافة إلى تحديد شبكات الري الحديثة، وتطبيق نظام الممارسات الزراعية الجيدة، واستخدام مؤشر جغرافي لمحصول بُن جازان (G1)، والذي يعرف بأنه شهادة تستخدم للسلع التي بها منشأ جغرافي معين، وسمات أو سمعة أو خصائص تنتسب أساساً إلى ذلك المنشأ.

السعوديون من الأكثر استهلاكا للقهوة فى العالم

تصنف المملكة من أكثر دول العالم استهلاكاً للبن لارتفاع معدل استهلاك الفرد السعودي للقهوة، وتقدر الكميات المستوردة سنويًا للأسواق السعودية من البن بـ10.000 طن، ويبلغ معدل إنفاق السعوديين على إعداد القهوة أكثر من مليار ريال، بواقع يتجاوز 60 ألف طن حسب تقديرات وزارة البيئة والمياه والزراعة، ودراسات جامعة الملك عبدالعزيز.

زرعة البن في جازان

847 مزرعة

100 ألف شجرة

650 طنا سنويا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

gtag('config', 'UA-157517082-1'); Verification: a6ffe190ab3e84dd