Verification: a6ffe190ab3e84dd

ثقافي / المشاركون في ملتقى قراءة النص الـ 16 يثمنون دعم خادم الحرمين الشريفين المستمر للثقافة والمثقفين وكالة الأنباء السعودية

0


جدة 12 جمادى الآخرة 1441 هـ الموافق 06 فبراير 2020 م واس
ثمن المشاركون في ملتقى قراءة النص في دورته الـ 16، الذي نظمه النادي الأدبي الثقافي بجدة تحت عنوان “تحولات الخطاب الأدبي السعودي في الألفية الثالثة” واختتم فعالياته اليوم بجدة، دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – المستمر ، واهتمامه الدائم بالثقافة والمثقفين .
وأبرزت توصيات الملتقى قرار مجلس الوزراء المتضمن إنشاء الهيئات الثقافية التي من ضمنها الأدب والنشر والترجمة، مما يعد دعماً للثقافة والأدب في المملكة العربية السعودية، ويهدف إلى الارتقاء بالثقافة لتُصبح نمط حياة، وتُسهم في النمو الاقتصادي، وتُعزّز من مكانة المملكة دولياً .
وعبر المجتمعون عن شكرهم لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- لاهتمامه المباشر بكل ما يحقق للمملكة رؤيتها الطموح في شتى المجالات، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ، وصاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة لمباركتهم إقامة الملتقى لهذا العام ودعمهم للحركة الثقافية والأدبية بالمنطقة .
وأثنت التوصيات على دعم رئيس مجلس أمناء جامعة الأعمال والتكنولوجيا الدكتور عبدالله صادق دحلان للملتقى ورعايته المستمرة له، والشراكة المتميزة التي عقدها النادي الأدبي الثقافي بجدة مع الجامعة التي تهدف إلى دعم المبادرات الثقافية والأدبية .
وأكدت التوصيات على مبادرة النادي الأدبي الثقافي بجدة المتمثلة في تكريم الدكتور عبدالله بن محمد الغذامي، واختياره ليكون شخصية العام الثقافية للعام 2020م في كل المؤسسات الأدبية والثقافية بالمملكة؛ بهدف تسليط الضوء على مزيد من جهوده وفكره في خدمة الثقافة .
وأشارت توصيات الملتقى إلى أنه مناقشة أكثر من 38 ورقة عبر ست جلسات ورصدها الإيجابي والعلمي للتحولات التي ظهرت ملامحها الأدبية والثقافية في الخطاب الأدبي الشبابي، وأثر رؤية المملكة 2030 الطموحة في صياغة نتاج هذا الخطاب الذي تناولته دراسات وبحوث وأوراق الملتقى .
كما أوصى الملتقى بتبني النادي الأدبي الثقافي بجدة تخصيص إصدار خاص عن الدكتور عبدالله بن محمد الغذامي، وإنشاء برامج تدريبية يشارك فيها الأدباء والمثقفون والنقاد في سبيل بناء جيل واعٍ بذاته مستنير مؤمن بوطنه ودوره المؤثر والإيجابي في بناء حضارة العالم .
وأوصى الملتقى أيضاً بقيام المثقفين والأدباء والنقاد بدورهم الفاعل في مساندة هذا النجاح، المتمثل في إنشاء الهيئات الثقافية تجاه الشباب, والمجتمع بكل شرائحه عبر مساهمات متنوعة في هذا الإطار، وأوصى الجامعات والأندية الأدبية والمراكز الثقافية والمؤسسات ببذل المزيد من الجهود في دراسة التحولات الأدبية والثقافية بالمملكة العربية السعودية لمواجهة التحديات والفرص المتصلة بالتنمية والنهضة، مؤكداً ضرورة التركيز على فئة الشباب من الأدباء والمثقفين من الجنسين وإتاحة الفرصة لهم في الملتقيات الأدبية والثقافية .
// انتهى //
20:34ت م
0306


اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

gtag('config', 'UA-157517082-1'); Verification: a6ffe190ab3e84dd