مظاهرة مناهضة للكمامات في فيينا

3

تظاهر عصر السبت في فيينا معارضون للتدابير الوقائية من فيروس كورونا، للمطالبة باستقالة الحكومة وللتنديد بما يعتبرونه «صحافة كاذبة»، قدّرت الشرطة عددهم بنحو عشرة آلاف شخص. وتشكّلت مواكب عدة للتنديد بتدابير فرضها على السكان المستشار سيباستيان كورتز في آذار/‏مارس لاحتواء جائحة كوفيد-19، وقرب لافتة كتب عليها «أنتم المرض ونحن الدواء»، اعتبرت غابي المشاركة في التظاهرة أن أرقام الوفيات التي يعلنونها، هي ترهات. لا أريد أن ينتهي بي الأمر كما هي الحال في الصين حيث لا يحق لأحد فعل أي شيء».وتابعت «نحن بالغون! أنا أخرج منذ عام ولم أصب بفيروس كورونا. من غير الوارد أن أتلقى اللقاح».

ولم يضع غالبية المشاركين كمامات للوقاية من كوفيد كما لم يتقيّدوا بقواعد التباعد الاجتماعي في التحرّك الذي رفعت خلاله الأعلام النمسوية. وقد نظّمت قوات الأمن محاضر بالمخالفات.

وشارك في التحرّك هاينز كريستيان شتراخه، النائب السابق للمستشار، والمنتمي لليمين المتطرف وهو بدوره لم يضع كمامة للوقاية من كوفيد-19.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.